تشيسكياللغة الفرنسيةألمانيالإيطاليالبرتغاليةTÜRKÇEالأسبانية

ما الزبدات
2016/09/19
كيفية تحضير معطف الفرو في فصل الصيف
2016/09/19

على الأرض حيث كان هناك ماء

على الأرض حيث كان هناك ماء

أصل الماء على الكوكب الأزرق ويبقى لغزا دون حل للبشرية جمعاء، وأصل كوكب الأرض.

ما زلت لا تكف عن الجدل بين العلماء في جميع أنحاء العالم يعملون في هذا الاتجاه.


هناك عدة تختلف اختلافا جوهريامن كل الافتراضات الأخرى التي قسمت عقول العلماء إلى معسكرين، وبعض من أنصار النيزك أو "تبريد" أصل الأرض، في حين يرى آخرون عكس ذلك "الساخنة" أصل العالم. ونعتقد في البداية أن الأرض كانت في الأصل كبير نيزك الباردة الصلبة، في حين يرى هذا الأخير أن الكوكب كان حار وجاف جدا. لا يمكن إنكاره هو مجرد حقيقة أن مثل هذا العنصر الحيوي والمياه وظهرت على الأرض في مرحلة الكوكب الأزرق، وهذا هو، قبل فترة طويلة من ظهور رجل.

فرضية "البارد" أصل الكوكب

وفقا لفرضية الأصل "البارد"كان العالم في وجود وقت مبكر البارد. في المستقبل، نظرا لتحلل العناصر المشعة الأمعاء للكوكب بدأ في عملية الاحماء، الذي كان سببا من النشاط البركاني. يقذف الحمم يجلب إلى السطح مختلف الغازات وبخار الماء. يحدث مزيد من التكثيف من جزء من بخار الماء أثناء التبريد التدريجي من الغلاف الجوي، مما يؤدي إلى كمية كبيرة من الأمطار. أصبحت الامطار المتواصلة منذ آلاف السنين في المرحلة الأولى من تشكيل كوكب مصدر المياه التي ملأت حوض المحيط، ويتكون من المحيطات.

فرضية الأصل "الساخنة" في العالم

معظم العلماء افترضأصل "الساخنة" من الأرض، لا أن تنسب ظهور المياه على كوكب الأرض مع الكون. وقد اقترح العلماء أن بنية كوكب الأرض كانت موجودة أصلا طبقات الهيدروجين، والتي يتم بعد ذلك دخلت في تفاعل كيميائي مع الأكسجين كانت موجودة في عباءة الأرض في المرحلة الأولى من تشكيل. وكانت نتيجة هذا التفاعل ظهور كمية كبيرة من المياه على كوكب الأرض.
ومع ذلك، فإن بعض العلماء لا يمنع مشاركةالكويكبات والمذنبات في إنشاء هيئة للمياه في الأراضي شاسعة من الأراضي. أنها تشير إلى أنه من المقرر أن الهجمات المتواصلة من جانب المذنبات والكويكبات الكبيرة، التي حملت احتياطي المياه في شكل السائل والثلج والبخار، كانت هناك مساحات شاسعة من المياه التي تملأ معظم كوكب الأرض.
في جميع الأوقات أراد الناس أن يعرفوا كيف تشكلت كوكب الأرض. على الرغم من أن هناك الكثير من الفرضيات، والسؤال عن أصل الماء على الأرض يبقى السؤال مفتوحا.

التعليقات مغلقة.